مدمرة يابانية تتجاهل التحذيرات وتخترق المياه الصينية.. وبكين تحتج

مدمرة يابانية تتجاهل التحذيرات وتخترق المياه الصينية.. وبكين تحتج

طوكيو – رويترز
ودخلت مدمرة تابعة للبحرية اليابانية المياه الإقليمية الصينية بالقرب من تايوان في وقت سابق من هذا الشهر، في خطوة نادرة حدثت دون إبلاغ الصين، مما دفعها إلى تقديم احتجاج رسمي لدى طوكيو.
ونقلت وكالة كيودو للأنباء عن مصدر دبلوماسي قوله إن المدمرة سوزوتسوكي الملحقة بقوات الدفاع الذاتي البحرية اليابانية أبحرت إلى المياه الصينية قبالة تشجيانغ في الرابع من يوليو حيث أعلنت الصين أنها ستجري مناورات بحرية.
كما نقلت قناة “إن تي في” عن مصدر في وزارة الدفاع اليابانية قوله إن السفينة “سوزوتسوكي”، التي يُزعم أنها كانت تراقب التدريبات الصاروخية الصينية في بحر الصين الشرقي شمال تايوان، دخلت المياه دون إخطار الصين.
وأبحرت المدمرة على مسافة 12 ميلا بحريا (22 كيلومترا) من ساحل تشجيانغ لمدة 20 دقيقة تقريبا، على الرغم من تحذيرات السفن الصينية. وبحسب كيودو، أعربت بكين عن “قلقها البالغ” لطوكيو.
وأضافت كيودو أن وزارة الدفاع اليابانية بدأت تحقيقًا لاستجواب قبطان المدمرة سوزوتسوكي، ولا تزال نوايا الطاقم غير واضحة. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لين جيان في مؤتمر صحفي دوري يوم الخميس إن الصين قدمت احتجاجا إلى الجانب الياباني بشأن “التصرفات غير القانونية وغير المناسبة” التي قامت بها السفينة.
وأضاف أن اليابانيين أوضحوا أن ما حدث كان خطأ فنيا. ودخلت سفن خفر السواحل والبحرية الصينية في السابق المياه الإقليمية اليابانية، بما في ذلك في يونيو من العام الماضي عندما قدمت طوكيو احتجاجًا إلى بكين.