أخبار العالم

أول تعليق من الرئيس السيسي بعد محاولة اغتيال ترامب

تابع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، بـ”قلق” الحادث الغادر الذي تعرض له الرئيس الأمريكي السابق والمرشح الرئاسي دونالد ترامب.

وجدد الرئيس السيسي عبر صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي إدانة مصر للحادث، معربا عن تمنياته بالشفاء العاجل للرئيس ترامب، واختتام الحملات الانتخابية الأمريكية في أجواء سلمية وصحية خالية من أي مظاهر الإرهاب أو العنف أو الكراهية.

وفي سياق مختلف، واصل الرئيس الأميركي جو بايدن خطابه المتحدي، ورفض الضغوط المتزايدة من الديمقراطيين الذين شككوا في قدرته على الترشح، ودافع سرا وعلنا عن قراره مواصلة السباق الرئاسي في وقت واصل فيه أعضاء الكونغرس الديمقراطيون الدعوة إلى القوة. عليه أن يوقف حملته الانتخابية.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أنه يوما بعد يوم بعد المؤتمر الصحفي الذي عقده بايدن بهدف إسكات المعارضة المتزايدة داخل حزبه لترشحه، عاد المسؤولون الديمقراطيون إلى دوائرهم الانتخابية قلقين وغير متأكدين بشأن كيفية المضي قدما في هذا السؤال.

وأوضح زعيم مجلس النواب للرئيس مباشرة أن أعضاء مجلس النواب لا يزال لديهم مخاوف عميقة بشأن ترشيحه. وعلى الرغم من أن بايدن حضر الحدث في ميشيغان، إحدى الولايات الحاسمة في السباق الرئاسي، إلا أنه لم يكن معه أي ديمقراطيين بارزين.

لكن في اجتماع حاشد في صالة الألعاب الرياضية بمدرسة ثانوية في ديترويت، وقف بايدن على موقفه، وأخبر حشدًا صاخبًا من المؤيدين أنه لن يذهب إلى أي مكان. وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن ما رآه بايدن من غير المرجح أن يغير رأيه. وهتف حشد من المشجعين “لا تنسحبوا من السباق” بينما كان يوجه رسالة نارية تسخر في بعض الأحيان من منافسه وسلفه ترامب. وفي خطوة أكثر نموذجية لرئيس سابق، أشار بايدن إلى الصحفيين وقال: “لقد هاجموني، مما تسبب في إطلاق صيحات الاستهجان من الجمهور”. خمن ماذا، حصل ترامب على تصريح دخول مجاني.

وقال بايدن في كلمته: أنا الديمقراطي الوحيد الذي هزم ترامب في الانتخابات، وسأهزمه مرة أخرى في الانتخابات المقبلة. وأضاف أن إدارته حققت تقدما في المجال الاقتصادي وتسير على الطريق الصحيح. وأكد قائلا: «سأترشح لانتخابات 2024 وسنفوز بها، واصفا ترامب بأنه يشكل تهديدا للاقتصاد». الأمة الأمريكية,

لكن لا يبدو أن كلمات بايدن تهدئ المخاوف بشأن قدراته، سواء في الداخل أو الخارج. وفي واشنطن، قال زعيم الديمقراطيين في مجلس النواب، حكيم جيفريس، إنه التقى بالرئيس بايدن في البيت الأبيض الخميس لنقل مشاعر أعضاء المجلس بينما تساور الديمقراطيين مخاوف جدية. حول قدرة الرئيس على هزيمة ترامب في نوفمبر.

وفي رسالة إلى زملائه يوم الجمعة لم يدعم فيها بشكل بارز قرار بايدن بالبقاء في السباق، لم يكشف جيفريس عما قاله للرئيس لكنه قال إنه ينقل ما سمعه من الديمقراطيين، الذين أخبره الكثير منهم الأسبوع الماضي أنه وقال إن الرئيس يجب أن يستقيل.

من ناحية أخرى، ذكرت مجلة بوليتيكو أن الدبلوماسيين الغربيين، الذين أرعبتهم الأخطاء العلنية للرئيس الأمريكي، يعملون الآن على إقامة علاقات مع فريق ترامب قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقرر إجراؤها في نوفمبر المقبل.

وتتابع الصحيفة قائلة: «بالنسبة لبعض حلفاء واشنطن، فقد حان الوقت لوضع رهاناتهم على شخص آخر. وتحدث دبلوماسيون ومسؤولون عن صدمتهم من سجل بايدن العام المتعثر والمضلل، وقالوا إنهم بدأوا بالفعل التواصل مع دونالد ترامب.

ومع تراجع شعبية بايدن بالفعل في استطلاعات الرأي، يتعرض الرئيس الأمريكي لضغوط متزايدة من أنصاره للتنحي لصالح مرشح أصغر سنا مثل زميلته كامالا هاريس، التي ستواجه ترامب في الانتخابات الرئاسية في نوفمبر.

فأولا، تعثر بايدن في المناظرة الرئاسية التي جرت الشهر الماضي، والتي فقد خلالها قطار أفكاره وأشعل من جديد موجة من البحث عن الذات بين الديمقراطيين وغيرهم من القلقين بشأن حكم ترامب. وأعقب ذلك المؤتمر الصحفي لبايدن في قمة الناتو في واشنطن. حيث أصر على أنه قادر على أن يكون الحكم والرجل الأفضل لهزيمة ترامب، لكنه قدم الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي للرئيس بوتين وكانت هناك همسات مسموعة بين الأوروبيين الحاضرين. وقال أحد الحاضرين إن الزعماء الأوروبيين تجمدوا على المسرح رغم أنهم بذلوا قصارى جهدهم لمواصلة الابتسام والتصفيق، ولم يذكر أحد ذلك لفريق بايدن بعد ذلك.

بينما قال دبلوماسي أوروبي كبير في واشنطن إن رفاقه كانوا مشغولين منذ أشهر بالتواصل مع من يحتمل أن ينضموا إلى فريق ترامب، والتحضير لاجتماعات وحضور المناسبات نفسها ودعوة حلفاء ترامب لتناول العشاء.

وردا على سؤال عما إذا كان هناك أي ضغط من الداخل لعدم القيام بذلك في ضوء الصورة الاستقطابية المرتبطة بترامب، قال أحد الدبلوماسيين: لا، قائلا إنهم سيفشلون في واجبهم إذا لم يحاولوا التواصل مع دائرة ترامب الآن.

انضم إلى قناة المتن الإخبارية على التليجرام وابق على اطلاع بأهم الأخبار في الوقت المناسب. انقر هنا. https://t.me/matnnews1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى