أخبار العالم

اتحاد أمريكا الجنوبية يعتذر في بيان رسمي عن أحداث نهائي كوبا أمريكا 2024

اعتذر اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول)، في بيان رسمي أصدره اليوم الثلاثاء، عن أعمال الشغب التي شهدتها المباراة النهائية بين منتخب الأرجنتين ونظيره كولومبيا في بطولة كوبا أمريكا 2024.

وفازت الأرجنتين بالبطولة بعد فوزها على منافستها كولومبيا بهدف دون رد.

واندلعت الأزمة عندما حاول بعض المشجعين الكولومبيين دخول ملعب هارد روك، مكان إقامة المباراة النهائية، بدون تذاكر، مما أدى إلى عدة اشتباكات وارتباك تنظيمي، مما جعل العديد من حاملي التذاكر غير قادرين على الدخول.

وقال اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم في بيانه الرسمي: “خضع اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم للقرارات التي اتخذتها سلطات ملعب هارد روك، وذلك وفقًا للمسؤوليات التعاقدية المحددة للعملية الأمنية، وكذلك الأحكام المحددة في ذلك العقد.”

وأضاف البيان: “أوصى الكونميبول السلطات المذكورة أعلاه باتباع الإجراءات التي تم اختبارها في أحداث بهذا الحجم، والتي لم تؤخذ في الاعتبار”.

وتابع: “توجه الأنصار الذين لم يكن لديهم تذاكر إلى المنطقة المجاورة للملعب، مما أدى إلى تأخير الوصول الطبيعي لحاملي التذاكر وإبطاء عملية الدخول إلى الملعب”.

واختتم الاتحاد في بيانه: “نأسف لأن أعمال العنف التي ارتكبها أفراد خبيثون شوهت المباراة النهائية التي كان من المقرر أن تكون احتفالا رياضيا كبيرا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى